دورة صناعة الحلويات والتورتات

تمت بنجاح دورة صناعة الحلويات والتورتات في المقر الرئيسي للمنظمة الليبية للتنمية في يوم الخميس الموافق 29 أكتوبر 2020. قدمت  الإشراف على الدورة التدريبية، والتي استمرت لمدة خمسة أيام بدءًا من يوم 25 أكتوبر وحتى 29 أكتوبر 2020. تمت هذه الدورة بتنظيم من المنظمة الليبية للتنمية بهدف تعزيز مهارات المشاركين في مجال صناعة الحلويات والتورتات، وتطوير القدرات والمعرفة في هذا المجال الشهي.

شهدت الدورة حضوراً كبيراً من المهتمين بصناعة الحلويات والتورتات،. وقد تم تنظيم الدورة بشكل شامل ومنهجي، حيث قدمت المدربة ريهام الشريف محاضرات مفصلة عن أساسيات صناعة الحلويات والتورتات، بدءًا من المكونات الأساسية وانتهاءً بتقنيات التزيين المتقدمة. تم توفير مواد تعليمية وعينات للمشاركين لتطبيق ما تم تعلمه خلال الدورة، مما ساهم في تفعيل عملية التعلم والتطبيق العملي.

تمتاز المدربة ريهام الشريف بخبرتها الواسعة في مجال صناعة الحلويات والتورتات، وقدمت نصائح قيمة وإرشادات عملية للمشاركين. كما قدمت الدعم والمساعدة اللازمة للمشاركين خلال فترة الدورة، مما ساهم في بناء ثقة المشاركين في قدراتهم الشخصية.

تمكن المشاركون في الدورة من اكتساب مهارات جديدة ومعرفة متعمقة في مجال صناعة الحلويات والتورتات. تعلموا تقنيات متنوعة لصنع مجموعة متنوعة من الحلويات والتورتات، بدءًا من الكيكات البسيطة وصولاً إلى التورتات المزخرفة والمعقدة. تم تسليط الضوء على أهمية الجودة والابتكار في هذا المجال، وتم تشجيع المشاركين على تطوير أفكارهم الإبداعية وتقديم منتجات فريدة ومتميزة.

بالإضافة إلى الحلويات والتورتات، تمت مناقشة قضايا أخرى ذات صلة مثل السلامة الغذائية والتعامل مع العملاء وتسويق المنتجات. كما تم تخصيص وقت للمناقشات الجماعية والأنشطة التفاعلية، مما ساهم في تعزيز التواصل وتبادل الخبرات بين المشاركين.

تعد هذه الدورة فرصة قيمة للمشاركين لتوسيع مهاراتهم وتحسين معرفتهم في مجال صناعة الحلويات والتورتات. وقد أبدى المشاركون إشادة كبيرة بمحتوى الدورة وطريقة تقديم المدربة ريهام الشريف، مشيدين بمستوى الاحترافية والتفاعلية التي تميزت بها الدورة.

تعكس نجاح هذه الدورة التدريبية التزام المنظمة الليبية للتنمية في تطوير وتعزيز مهارات المجتمع وتوفير فرص التعلم والتدريب. تهدف المنظمة إلى تعزيز القدرات وتمكين الفرد للمساهمة في تطوير المجتمع وتعزيز قطاع الصناعة المحلية. يعكس هذا النجاح التزام المنظمة بتعزيز التعليم والتدريب في المجتمع، ويشجع على تنظيم دورات مماثلة في المستقبل لتعزيز صناعة الحلويات وتورتات في ليبيا.



اترك تعليقاً